خلية التدقيق وإدارة الرقابة الداخلية

في عام 2014، انشأت خلية التدقيق وإدارة الرقابة الداخلية المتصلة مباشرة بالإدارة. تقوم هذه الخلية بوظيفة المراجعة المستقلة والموضوعية وفقا لميثاق التدقيق الداخلي للمؤسسة المصادق عليه من طرف مجلس الإدارة. ويستند الميثاق على معايير مهنية وعلى مدونة قواعد السلوك التي تشكل الإطار الدولي للتدقيق الداخلي.

منذ نشأتها، تتولى خلية التدقيق الداخلي والرقابة الإدارية مهام التأمين والاستشارة في كل ما يتعلق بالمركز. وهي مسؤولة عن التحقق من:

- امتثال أنشطة المركز للأنظمة القائمة والإطار التشريعي العام المعمول به ؛

- وجود وملاءمة نظام الرقابة الداخلية وتكيفه مع الاهداف المرجوة ؛

- التنفيذ الفعال لقرارات الهيئات الإدارية، وتعليمات مدير المركز والالتزامات والمسؤوليات التعاقدية للمؤسسة ؛

- فعالية اليات الاشتغال الداخلي وتطبيق مبادئ الكفاءة الاقتصادية ؛

- مطابقة موارد ونتائج المؤسسات الخاضعة للرقابة مع أهدافها الخاصة، التي يجب أن تتوافق مع الأهداف العامة للمركز.

خلية التدقيق الداخلي والرقابة الإدارية مسؤولة أيضا عن اقتراح إجراءات لإدخال تحسينات في المجالات المذكورة أعلاه وتقييم تنفيذها.

لكنها لا تراجع أعمال البحث وبالتالي نهجها ليس مرتبط بأي تقييم علمي.

مهام خلية مراقبة التدقيق والإدارة الداخلية تندرج في اطار خطة التدقيق الداخلي للمركز. هذه الخطة، المعدة من طرف المسؤول عن التدقيق الداخلي لتلبية مستوى الرقابة المطلوب من قبل مدير المركز، مصادق عليها من طرف لجنة المراجعة.

بالإضافة إلى وحدة التدقيق وإدارة الرقابة الداخلية، أنشأ المركز في عام 2014 لجنة مراجعة الحسابات المكلفة بما يلي:

- تقييم إجراءات الرقابة الداخلية ؛

- تقييم الية اشتغال وتنظيم وإجراءات وبرامج العمل للمراجعة الداخلية ؛

- فحص تقارير المراجعة الداخلية والخارجية (المؤقتة والنهائية) ؛

- فحص خطط العمل لتنفيذ التوصيات الواردة في تقارير المراجعة الداخلية والخارجية ؛

- تقييم المخاطر المحتملة التي تم تحديدها من قبل مدققي الحسابات الداخلية أو الخارجية ؛

- اصدار توصيات مفيدة لتعزيز الرقابة الداخلية ودعم مصداقية التقارير المالية والسيطرة على المخاطر المرتبطة بها.


المسؤول عن خلية التدقيق الداخلي والرقابة الإدارية

زكرياء الزرزري